اجعل العيادة صفحة البداية أضف العيادة إلى المفضلة أهلاً بك ..
::  الصفحة الرئيسية ::  المجلة الطبية العربية ::  القاموس الطبي ::  فلاش طبي ::  اتصل بنا[August 03, 2021 @ 03:30:17]

اسم المستخدم
كلمة السر
اشترك
عضو جديد ؟ اشترك الآن

دليل المريض
موسوعة دوائي
التغذية والحمية
الاسعافات الأولية

القاموس الطبي
فلاش طبي
احسب وزنك
دليل المواقع الطبية


يوجد حاليا, 26 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

::  زوار اليوم: 456
::  زوار الأمس: 1,469
::  العدد الكلي: 8,899,596



  
نجاح نقل المقاومة الفطرية ضد السرطان بين الفئران  2006-05-13
صفحة للطباعة     أرسل هذا المقال لصديق

أظهرت نتائج دراسة جديدة أن المقاومة ضد أشرس السرطانات يمكن نقلها من فئران مقاومة للسرطان إلى فئران عادية.

ويؤدي ذلك إلى تدمير كامل للأورام الكبيرة ووقاية دائمة ضد نمو أورام مستقبلية.
هذه المقاومة للسرطان ناجمة عن مناعة فطرية أصيلة وليست مناعة مكتسبة بناء على وظيفة خلايا تي وبي.

نشرت هذه النتائج مؤخرا في "فعاليات الأكاديمية الوطنية للعلوم" (PNAS)، وأصدر معهد أبحاث السرطان خلاصة لها، أتاحتها شبكة "نيوزوايز" وغيرها.

طفرة وراثية

وكان الدكتور زينغ كوي، أستاذ الباثولوجيا بكلية طب جامعة ويك فورست والمؤلف الرئيسي للدراسة الجديدة، قد اكتشف الفأر المقاوم للسرطان صدفة في 1999.
وقد لاحظ الدكتور كوي أن الكريات البيضاء وخلايا NK، والبلاعم الكبرى (macrophages)، أي مكونات خط الدفاع الأول في نظام المناعة الفطري الذي يستجيب بسرعة للالتهابات البكتيرية والفيروسية، تشكل معظم الاستجابة المناعية للفأر، مما يؤشر بقوة إلى صورة فطرية غير معروفة سابقا للمناعة ضد السرطان.

ربط الدكتور كوي سبب المناعة غير العادية بطفرة جينية (وراثية) تلقائية، اكتشف أنها قابلة للانتقال إلى الذرية. وبينت نتائج دراسته الأخيرة أن المناعة طويلة الأمد يمكن أن تنتقل من الفئران المقاومة للسرطان إلى فئران أخرى عادية عن طريق حقن الأخيرة بالكريات (الخلايا) البيضاء المأخوذة من الأولى.

اللافت أن هذه الفئران المقاومة للسرطان تتمتع بمناعة فطرية لأشرس السرطانات التي حقنت بكميات منها تكفي لقتل أي حيوان آخر. فهي ظاهرة غير عادية تماما، تدعو العلماء إلى استجلاء ما يحدث داخل هذه الفئران، وتستحق مزيدا من البحوث.

تعاون متعدد

وفي جهد لتسريع ترجمة هذا الاكتشاف إلى آفاق علاجية لسرطان البشر، أقام معهد أبحاث السرطان تعاونا بين ثلاث مؤسسات بحثية رئيسية بالولايات المتحدة، ستعمل سويا لاستجلاء الغموض الجزيئي والجيني الكامن وراء مناعة الفئران غير العادية ضد السرطان.

ويعتقد الدكتور كوي أن التحدي الأهم الآن هو تحديد موقع الطفرة الجينية المسببة لهذه المناعة. ولدى العثور على ذلك الجين (المحور) يمكن البدء في فهم ما يفعله في الفئران ذات المناعة مختلفا عن الفئران الأخرى.

ولتحقيق ذلك، سعى معهد أبحاث السرطان إلى تضافر الجهود العلمية لفريق الدكتور كوي مع فريق إخصائي المناعة الوراثية الدكتور بروس بيوتلر بمعهد سكريبس للأبحاث بكاليفورنيا وفريق إخصائي الباثولوجيا المناعية الجزيئية الدكتور روبرت شرايبر بكلية طب جامعة واشنطن، بسانت لويس (ميسوري).

ومن خلال إشرافه على أكبر دراسات عالمية حول "تولد أسباب الطفرات الجينية"، سيحاول الدكتور بيوتلر تحديد موقع الطفرة الجينية المسؤولة عن مناعة الفئران.
وسيحاول الدكتور شرايبر استخدام نماذجه الجديدة لسرطانات الفئران (المشابهة للنماذج البشرية) لتوصيف نطاق (مدى) مناعة الفئران، خاصة قدرتها على محاربة سرطانات تنشأ ضمن الفئران ذاتها مقارنة مع أخرى تستزرع فيها.

ويرى الخبراء تحديات عديدة في سبيل التقدم باكتشاف الدكتور كوي نحو علاجات للبشر. فذلك يتطلب مساهمات أفراد باختصاصات وخبرات عديدة ومختلفة، حيث لا يمكن لشخص واحد أن يقوم بها وحده، فهذا العمل بطبيعته المركبة يقتضي التعاون.


المصدر : الجزيرة نت

أخبار ذات صلة . . .
::  أفكار خاطئة لدى غالبية الأميركيين عن السرطان
::  الأناناس قد يساعد في علاج السرطان
::  الأدوية المهدئة تقتل الخلايا السرطانية
::  الأسبارتام لا يسبب السرطان
::  الأسبرين يوميا يحد من السرطان
جديد الأخبار الطبية . . .
::  كثرة اللحوم تسبب سرطان الأمعاء
::  بكتيريا تزود البعوض بمقاومة الملاريا
::  ضغط الدم يزداد انتشارا بين الشباب
::  عقار للسمنة يعالج سرطان البروستات
::  الحمية تجعلك متوترا وسريع الغضب
Advertisement


تنصل من المسؤولية : إن المعلومات الواردة في هذا الموقع هي للأغراض العامة والتعليمية فقط ، ولا تعتبر بديلاً عن الاستشارة الطبية لدى الأطباء الاختصاصيين . لذا فنحن لا نتحمل أي شكل من المسؤولية القانونية أو غيرها عن أي تشخيص أو فعل قام به المستخدم استناداً إلى محتويات هذا الموقع دون الرجوع إلى طبيب مختص . وننصحك دائماً باستشارة طبيبك الخاص في حال واجهتك مشاكل صحية مهما كانت صغيرة .


Click4Clinic.com is in compliance with the HONcode. It respects and pledges to honor the 8 principles of the HON Code of Conduct.Verify here. HONcode accreditation seal. موقع العيادة الشاملة يحقق معايير HONcode لموثوقية المعلومات الطبية على الانترنت . تأكد هنا



الرئيسية ا  دليل المريض ا  القاموس الطبي ا  شروط الاستخدام ا  من نحن ]

جميع الحقوق محفوظة © - العيادة الشاملة  2011


Developed by: DR. WESAM KARAKER